banar

    ترشيد استخدام المياه في المنزل

هدر المياه : يعني الكمية الزائدة عن الحاجة الفعلية عند كل استخدام للمياه وهذه المسألة مرتبطة بوعي الموطن وثقافته....لذلك كان على المواطن أن يلتزم بعدم هدر المياه والاقتصار في استهلاكها على الأغراض المشروعة ، متوخياً في ذلك أقصى درجات الحرص، وبذل كل جهد ممكن لترشيد استهلاكها، وذلك بإتباع الآتي:

* التأكد من إغلاق الصنابير كلها بشكل محكم وبخاصة عند مغادرة المنزل. التأكد من عدم وجود تسرب للمياه داخل، أو خارج المنزل والإبلاغ عن أي تسرب فور ملاحظته.

*عدم ترك الصنبور مفتوحا أثناء حلاقة الذقن، والوضوء، وغسل الأيدي، وتنظيف الأسنان.

*عدم استخدام خراطيم المياه عند غسيل السيارات وتنظيف الأرضيات والممرات، ويُستحسن استخدام وعاء مملوء بالماء لهذا الغرض.

*استخدام غسالات الملابس، والصحون بكامل طاقتها الاستيعابية.

* استخدام (الدوش) في أقل وقت ممكن.

*غسل الفواكه والخضراوات في إناء مملوء بالماء بدلاً من غسلها تحت الصنبور.

*إخراج المواد المجمدة من الثلاجة قبل وقت كاف من استخدامها لإذابة الثلج تلقائيا وعدم تركها تحت مياه الصنبور.

*عدم غسل السجاد، والمفروشات الأرضية باستخدام خراطيم المياه، بل باستخدام أجهزة التنظيف الخاصة، أو بواسطة الشركات المتخصصة. التأكد من إقفال الصنابير حال قطع المياه أو عند إصلاح الشبكة.

* مراقبة الري في الحديقة حتى لا يزيد عن الحاجة والإبلاغ عن أي إهدار.

*مراقبة الأطفال ومنعهم من العبث بشبكات الري.

*الإبلاغ عن أي إهدار للمياه.

 

 

مجلة الشركه
نحافظ على المياه